2017/11/26

الندوة العلميّة الدوليّة بمناسبة المولد النبوي الشريف

الندوة العلميّة الدوليّة بالقيروان: "الرّحمة في السنّة النبويّة الشريفة: تجلّياتها الإنسانيّة ودلالاتها الحضاريّة"

 

نظّمت وزارة الشؤون الدّينيّة خلال يومي السبت والأحد 25 و26 نوفمبر 2017 الندوة العلميّة الدوليّة "الرّحمة في السنّة النبويّة الشريفة: تجلّياتها الإنسانيّة ودلالاتها الحضاريّة" وذلك في إطار الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف وقد افتتح السيّد أحمد عظوم وزير الشؤون الدينيّة هذه الندوة بحضور السيّد منير حامدي والي القيروان وسماحة مفتي الجمهورية الشيخ عثمان بطيخ وسعادة سفير دولة الكويت السيد علي أحمد الظفيري وسعادة سفير المملكة العربيّة السعودية السيد محمد بن محمود العلي والسيد ركاح عميروس ممثل سفارة الجزائر بتونس فضلا عن عدد من الإطارات المركزيّة والجهوية والدينيّة.

وقد تضمّنت هذه الندوة العلميّة الدوليّة في يومها الأوّل جلسة علميّة ترأّسها الدكتور عفيف الصبابطي وتمحورت حول: "الرحمة في المنظومة العقديّة" وحاضر خلالها كلّ من:

* الدكتور علي العشي من تونس والذي تناول موضوع "جذور الرحمة في الأديان السماويّة."

* الدكتور أحمد جيلان من المملكة العربيّة السّعوديّة وقد قدّم "صور من معالم الرحمة في السنّة النبويّة المتعلّقة بلزوم جماعة المسلمين".

* الأستاذ حسن إبراهيم كريره من المملكة الأردنيّة وقد تعرّض إلى "التطبيقات النبويّة للتعدّديّة العقديّة والعيش المشترك كواحد من تجلّيات الرحمة في المنظومة العقديّة الإسلاميّة".

* الأستاذ إدريس بن الضاوية من المملكة المغربيّة وقد ذكّرنا بـ: "تجلّيات صفة الرحمة في تصرّفات النبي صلى الله عليه وسلم وفي تصاريف شريعته".

وقبل اختتام فعاليّات اليوم الأوّل من الندوة تمّ فتح باب النقاش للحضور ليتولى الأساتذة المحاضرون الردّ على تساؤلات وملاحظات المتدخّلين.

وتضمّن اليوم الثّاني من النّدوة جلستين علميّتين، الأولى تمحورت حول "التطبيقات العملية للرّحمة في السنة النبويّة الشّريفة" وترأّسها الشيخ هشام بن محمود، وقدّم خلالها :

* الدكتور منير بنجمور المداخلة الأولى بعنوان "تجلّيات الرّحمة النبويّة في الغزوات والحروب".

* الدكتور عفيف الصبابطي المداخلة الثّانية بعنوان "تجلّيات الرّحمة من خلال صحيفة المدينة".

* الدكتور الحبيب العلاّني المداخلة الثّالثة بعنوان "الرّحمة والتّسامح في خطبة حجة الوداع".

* الأستاذ محمّد الشيخ من الجزائر المداخلة الرّابعة بعنوان "المنهج النبويّ في الدّعوة إلى التّراحم ".

أمّا الجلسة العلميّة الثّانية فترأّسها الشيخ الطيّب الغزّي وتمحورت حول "أبعاد الرّحمة ودلالاتها في الواقع الرّاهن" وحاضر خلاها :

* الدكتور الهادي روشو بمداخلة أولى عنوانها "الرّحمة النبوية والردّ على مواقف المستشرفين".

* الدكتور نورالدين الجلاصي بمداخلة ثانية عنوانها "جئتكم بالذّبح : الإسناد والدّلالة".

* الأستاذ علي العلايمي بمداخلة ثالثة عنوانها " الأبعاد الكونية للرحمة النبويّة ".

* الأستاذ بدري المدني بمداخلة رابعة عنوانها "رياض الرّحمة ومراقي السعود في سيرة خير الوجود".

هذا وقد اختتم السيد أحمد عظّوم وزير الشؤون الدينيّة الندوة العلميّة الدوليّة "الرّحمة في السنّة النبويّة الشّريفة : تجليّاتها الإنسانيّة ودلالاتها الحضاريّة".

 

ألبوم صور افتتاح الندوة العلمية الدولية

ألبوم صور فعاليّات الجلسة العلميّة الأولى

ألبوم صور فعاليّات اليوم الثاني من الندوة العلمية الدولية